الرئيسية / إليك حواء / كيف تتجنب التسمم الغذائي؟

كيف تتجنب التسمم الغذائي؟

د. فيفيان محمد وهبي

تُستخدم عبارة "التسمم الغذائي" لوصف مجموعة أعراض ناتجة عن تناول أطعمة ملوثة بالبكتيريا أو السموم التي تنتجها هذه الكائنات، كما ينتج التسمم الغذائي عن تناول الأغذية الملوثة بأنواع مختلفة من الفيروسات والجراثيم والطفيليات ومواد كيماوية سامة.

يعرف التسمم الغذائي عادةً بأنه حالة مرضية مفاجئة تظهر أعراضها خلال فترة زمنية قصيرة على شخص أو عدة أشخاص بعد تناولهم غذاء غير سليم صحياً، وتظهر أعراض التسمم الغذائي على هيئة غثيان وقيء وإسهال وتقلصات في المعدة والأمعاء، وفي بعض حالات التسمم الغذائي تظهر الأعراض على هيئة شلل في الجهاز العصبي بجانب الاضطرابات المعوية.

تختلف أعراض الإصابة وارتفاع الحرارة وشدتها والفترة الزمنية اللازمة لظهور الأعراض المرضية حسب مسببات التسمم وكمية الغذاء التي تناولها الإنسان.

الأغذية الأكثر تسببًا بالتسمم الغذائي

ما هي أكثر الأطعمة التي تسبب التسمم الغذائي ؟

  • الدواجن واللحوم النيئة
  • البيض النيء أو قليل النضج
  • النقانق المعلبة واللحوم
  • المايونيز
  • الأسماك الفاسدة
  • الأجبان والحليب غير المبستر
  • الخضار غير النظيفة أو المغسولة جيدًا

كيفية تجنب الإصابة بالتسمم الغذائي؟ 

يجب على الجميع اتباع الخطوات التالية لتجنب أو التقليل من فرصة الإصابة بالتسمم الغذائي:

التسوق بحكمة :

  • سلامة الغذاء تبدأ من السوبرماركت، لذا يجب التحقق من تواريخ تصنيع كل المنتجات والتأكد إذا كان تخزين الأطعمة فى درجات الحرارة الصحيحة.
  • وضع منتجات اللحوم والدواجن فى أكياس منفصلة لتجنب لمس اللحوم النيئة لأي من المنتجات الغذائية الأخرى خلال التسوق
  • ترك شراء المنتجات الباردة إلى نهاية التسوق
  • تخزين كل الأطعمة بشكل صحيح وبسرعة عند العودة إلى المنزل

النظافة ثم النظافة :

  • غسل اليدين جيدًا بالماء الساخن والصابون المضاد للبكتيريا قبل وبعد إعداد الطعام، وخاصة بعد مسك اللحوم النيئة.
  • غسل الفوط الخاصة بتجفيف الأواني المنزلية ومناديل الشاي بصفة دورية وتجفيفها جيدًا قبل الاستخدام ثانية، حتى لا تتعرض لتراكم الجراثيم عليها
  • غسل اليدين دائمًا بعد التعامل مع الحيوانات الأليفة (وخاصة الزواحف والسلاحف والطيور) وبعد استخدام الحمام أو إمساك القمامة
  • من المهم جدًا الحفاظ على مناضد المطبخ الخاص بك ومناطق إعداد الطعام الأخرى نظيفة، خاصة عند تجهيز مكونات الطعام ذات الأضرار البالغة مثل اللحوم، الدواجن والبيض.
  • تأكد من شطف الأحواض بعد غسل منتجات اللحوم النيئة
  • استخدام ألواح تقطيع منفصلة لإعداد اللحوم النيئة، الدواجن والخضروات.
  • إبقاء هذه الألواح منفصلة لتجنب أى إمكانية لعبور البكتيريا الملوثة من اللحوم إلى منتجات الطعام الأخرى

تذويب اللحوم :

  • مثل أي طعام قابل للفساد، يمكن أن نجد البكتيريا على اللحوم والدجاج النيء أو غير المطبوخ، والتي قد تتسبّب بإصابتنا بالإمراض.
  • لهذا السبب يجب أن نتعامل مع الدواجن النيئة بحذر شديد لتجنب نقل الجراثيم إلى مأكولات أخرى مطبوخة أو نيئة كالسلطة. مثلاً: عدم تقطيع الخضار على خشبة تقطيع غير مغسولة بعد استخدامها لتقطيع الدجاج النيء.
  • يجب الحذر من استخدام السكين نفسه ولوح التقطيع عند إعداد السلطة و الدجاج النيئة، حيث أنه لا يكفي أيضاً مسح السكين بقطعة من القماش بعد استخدامها مع اللحوم النيئة لتقطيع الخضروات بها بعد ذلك، وأهمية ذلك إلى إمكانية أن تظل الجراثيم المسببة للأمراض عالقة بالسكين حتى بعد مسحها وتنتقل بعد ذلك إلى الأطعمة الأخرى.
  • يسمّى هذا بالتلوث التبادلي الذي تنتقل خلاله بكتيريا السالمونيلا و E. coli مثلاً من اللحوم النيئة إلى السلطة.
  • يجب أن تقوم بتبريد أو تثليج الدجاج فور شرائه مبقيًا التغليف الأساسي الذي اشتريتيه فيه.

اختيار الدجاج وطهيه :

  • لا يدلّ السائل الزهري في مغلف الدجاج الطازج على نوعية متدنيّة وهو ليس دماً؛ فمعظمه مكوّن من الماء الذي امتصّه الدجاج أثناء عملية التثليج.
  • يتراوح لون جلدة الدجاج ما بين الكريمي الفاتح والأصفر حسب نوع العلف الذي تناوله. وهذا ليس مقياساً للقيمة الغذائية، الطعم، الطراوة أو نسبة الدهون.
  • إذا كنت تشكّ برائحة الدجاج، لا تستخدمه.
  • إرم الدجاج وتخلص من النفايات مباشرة لتجنب التلوّث والروائح الفاسدة في مطبخك.
  • يمكن إبقاء الدجاج المنقوع في البراد لمدة يومين؛ بعد ذلك، يجب التخلص من أي دجاج منقوع غير مطبوخ.

الأكل الجاهز :

عند شراء اللحوم الجاهزة (المطبوخ) أو لحوم الأكل السريع (fast food)، يجب الانتباه إلى ما يلي لتجنب التسمم الغذائي:

  • أن يكون الطعام ساخناً عند شرائه وتناوله في غضون ساعتين
  • أن يحفظ في البراد في وعاء مغلق على أن يتم تناوله في غضون 3- 4 أيام كحد أقصى

طرق آمنة لإذابة الدجاج المجمد :

  • اعتادت معظم ربات البيوت علي إذابة اللحوم والدجاج علي كاونتر المطبخ من الليل لتستيقظ صباحاً فيكون جاهزاً للطهو
  • هذه الطريقة خاطئة تماماً، بل وقد تكون سبباً أحيانا للإصابة ببعض الأمراض والمضاعفات الناتجة عن نمو البكتيريا علي سطح الأطعمة، وذلك نتيجة لتركها في درجة حرارة الغرفة لساعات طويلة
  • لإذابة المجمدات بطريقة صحيحة يجب ألا تزيد درجة حرارتها عن 4 درجات مئوية، وهو ما يستلزم عدم ترك الأطعمة المجمدة أو حتي الأطعمة المطبوخة أو أي أطعمة خارج الثلاجة لمدة تزيد عن ساعة أو اثنتين كحد أقصى
  • يعد التذويب على رف الثلاجة هو الطريقة الأمثل لإذابة الأطعمة المجمدة، بحيث لا تفقد الكثير من العناصر الغذائية
  • تحد برودة الثلاجة من احتمالية نمو البكتيريا بداخلها، وميزة هذه الطريقة أنها الطريقة الوحيدة التي تسمح بإعادة تجميد الأطعمة بعد إذابتها، حتي وإن فقدت بعض مذاقها، ولكنها تظل طريقة آمنة
  • احرص علي اختيار البقعة المناسبة في ثلاجتك لإذابة المجمدات، فلا تضعها بين الأغراض المتراكمة فتنخفض درجة التبريد وتؤثر على سلامة الطعام
  • احرص علي وضع اللحوم والدواجن في طبق مغطى حتى لا تلوث الأطعمة الأخرى أو تتلوث بها
  • من الأفضل دومًا اختيار البقعة الأكثر برودة، وغالباً ما تكون في الرف الأعلى من الثلاجة
  • كل نصف كيلو يحتاج لـ 8 ساعات تقريباً ليذوب داخل الثلاجة، وقد يختلف التوقيت من ثلاجة لأخرى

نصائح لتذويب اللحوم المجمدة:

  • أفضل طريقة لتذويب اللحوم المجمدة هي وضعها في الثلاجة في اليوم الذي يسبق طبخها، أو في البرّاد بتركها أثناء الليل لليوم التالي
  • يمكن إذابة اللحوم المجمدة في الماء البارد بتغطيسها فيه وتغيير الماء كل 30 دقيقة .
  • يمكن إذابة اللحوم في الميكروويف بوضعها لبضعة دقائق ولكن يتطلب طبخها حالما يتم تذويب الثلج عنها في حال القيام بهذه الطريقة
  • يمكن أيضًا وضع اللحم المجمد في كيس بلاستيكي غير منفذ وغمره بماء الحنفية مع تغيير الماء كل نصف ساعة.
  • يجب طبخ اللحم مباشرة بعد ذوبانه لمنع نمو المزيد من البكتيريا
  • يمكن إعادة اللحم المجمد بعد ذوبانه إلى الفريزر في حال تذويبه في الثلاجة .
  • يفضل عدم طهي كمية أكبر من حاجتك وأسرتك ليومين يوم الطبخ والذي يليه
  • شراء كميات محددة من الدجاج لتناوله طازج دائمًا

حفظ الأطعمة في الثلاجة :

  • تنجم معظم حالات تسمم الطعام عن تناول أطعمة مضى على وجودها خارج الثلاجة وقت طويل أو داخل الثلاجة وقت أطول.
  • القاعدة الأولى هي معرفة ما هي الأطعمة التي يجب الاحتفاظ بها في الثلاجة، ثم تليها القاعدة الثانية وهي المدة المناسبة لكل نوع من أنواع الأطعمة التي يجب الاحتفاظ بها في الثلاجة.
  • جميع الأطعمة المطبوخة و الدجاج تحتاج إلى الثلاجة، والنصيحة الذهبية هي الحرص على شراء الأشياء طازجة لئلا يقلل ذلك من عمر صلاحيتها.
  • المدة المناسبة لتخزين الدجاج الطازج هو 1- 2 يوم في الثلاجة و6 إلى 12 شهرًا في الفريزر
  • بالنسبة للدجاج المطبوخ يمكن حفظه عدة أيام في الثلاجة و6 أشهر في الفريزر
  • اللحوم المصنعة مثل اللانشون والهوت دوغ بعد فتحها من 3- 5 أيام في الثلاجة قبل فتحها من شهر إلى شهرين في الثلاجة و6 أشهر في الفريزر

درجة حرارة طهي الطعام :

  • للتأكد من سلامة طبخ الدجاج، يجب أن يُطهى على حرارة تتراوح بين 82 و85 درجة مئوية تقلس في فخذ الدجاج بميزان الحرارة الخاص بالطعام.
  • عندما يُطهى الدجاج جيداً، يُصبح سليماً للأكل.
  • ظهور اللون الزهري طبيعي وهو فقط بسبب تغيير صباغ اللون.
  • لا مانع أن تطهي بعض الأطعمة وهي مجمدة بعض الشىء، كاللحم المفروم والخضروات والفواكة المجمدة، قد يستغرق طهوها وقتاً أطول بعض الشىء، ولكنها وسيلة أخري آمنة بلا شك.
  • ينصح باستخدام مقياس حرارة لتحديد نضج الطهي للتأكد من اكتمال عملية الطهي.
  • الميكروبات التى قد تتسبب بالأمراض مثل السلمونيلا وكامبيلوبكتر ممكن أن توجد في لحوم الدواجن النيئة
  • استخدام مقياس حرارة نضج الطعام هو الوسيلة الحقيقية لضمان القضاء على الميكروبات الضارة لو كانت موجودة
  • تناول الأطعمة بعد وقت قصير من طهيها سوف يساعد هذا على ضمان أن الجراثيم الضارة لم يكن لديها وقت لتنمو.
  • اتبع القاعدة "2-2-4" عندما يتعلق الأمر ببقايا الطعام: لا تترك الطعام فى الخارج لمدة أكثر من ساعتين بعد الطهي، جمّد الطعام فى علب ليست أعمق من بوصتين وألق بقايا الطعام التي مضى عليها أكثر من أربعة أيام
 

عن ZAHRATACHARK

شاهد أيضاً

الواقي الشمسي الرفيق الأمثل لبشرتك

ليما علي عبد قبل الشروع  باختيار واقي الشمس، يجب الحرص على تجنب التعرض لأشعة الشمس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *