الرئيسية / أصداء خارج الحدود / الهند :المغرب يحتفل بـ “يوم إفريقيا” في نيودلهي

الهند :المغرب يحتفل بـ “يوم إفريقيا” في نيودلهي

زهرة الشرق

قالت "إبيان صلاح "نائبة عميد السلك الدبلوماسي الإفريقي بالهند وسفيرة الصومال بنيودلهي، في كلمة ترحيبية، إحتفاء بيوم إفريقيا) بالعاصمة الهندية (نيودلهيي ) مساء الجمعة ،أن الإحتفائية تعد مناسبة متجددة لتسليط الضوء على المكانة المتميزة التي تحظى بها القارة الإفريقية، كما تشكل فرصة للاحتفاء بعلاقات متجذرة عبر التاريخ تتطلع إلى آفاق أرحب للتعاون وتحقيق الاندماج الإفريقي. 

وأكدت السيدة صلاح، خلال هذا الحفل المنظم تحت شعار "الاستفادة من العائد الديمغرافي عبر الاستثمار في الشباب"، أن القارة السمراء تولي أهمية كبرى لفئة الشباب، معتبرة أن الاستثمار في هذا المجال هو أفضل هدية يمكن منحها لأجيال المستقبل، وذلك من خلال دعم البرامج القائمة في هذا الشأن، وتعزيز المؤهلات الاقتصادية على المستويين الوطني والقاري للمساعدة على تكوين جيل من قادة الغد. 

وأضافت أن القارة الإفريقية لا تزال تتطلع إلى تعزيز سبل التعاون وتطوير الشراكات مع سلطات نيودلهي، منوهة، في هذا الصدد، بمبادرة الهند في تنظيم الدورة الثالثة لمنتدى قمة "الهند – إفريقيا"، التي احتضنتها العاصمة نيودلهي في أكتوبر 2015. 

وشهدت أمسية الاحتفال ب(يوم إفريقيا)، المنظم بمبادرة من عمادة السلك الدبلوماسي الإفريقي بالهند، وبتعاون مع عدد من سفارات البلدان الإفريقية المعتمدة لدى نيودلهي، فقرات غنائية إيقاعية وعروضا للرقص الإفريقي، أحيتها مجموعات موسيقية إفريقية أضفت على المكان جوا بديعا. 

ويروم اللقاء إلى التعريف بالمؤهلات الثقافية والحضارية التي تزخر بها القارة السمراء، حيث استمتع الحضور بتذوق حلويات وأطباق  المطبخ الإفريقي المتميز بنكهاته المتنوعة، شاركت في تحضيرها مختلف التمثيليات الدبلوماسية الإفريقية.

وتحتفل الدول الإفريقية والجاليات الإفريقية في مختلف أنحاء العالم في 25 ماي من كل عام بـ(يوم إفريقيا)، الذي يوافق ذكرى تأسيس منظمة الوحدة الإفريقية (الاتحاد الإفريقي حاليا).

 

 

 

 

 

 

عن ZAHRATACHARK

شاهد أيضاً

بوليفيا : مهرجان سيد القوى العظمى مرآة لتاريخ العمالة الإفريقية ب”لاباز”

زهرة الشرق إنطلق مهرجان “سيد القوى العظمى“ بمدينة لاباز فى بوليفيا، باستعراض لافت لجماهير عريضة  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *