الرئيسية / أصداء عربية / الفنان العالمي نزار علي بدر يفك طلاسم جبل الصافون فينطق الحجر كمدا وفنا

الفنان العالمي نزار علي بدر يفك طلاسم جبل الصافون فينطق الحجر كمدا وفنا

 

بقلم :غزلان السعيدي

بولادة قيصرية لأزيد من خمس وعشرين لوحة فنية ، وبمراسم ولاء لأبجديات أوغاريتية سجدت حجارة جبل الصافون خاشعة بكل جوارحها وجراحها بمحراب النحات السوري "نزار علي بدر" ،الذي أنطق الحجر والشجر فأبهر البشر بلوحاته التعبيرية التي نفذت بسهامها ورسائلها الإنسانية شغاف القلب والكمد. 

فالفن ليس زيجة ألوان وخربشات ،بل هوية وحضارة وحالة إستثنائية إستنبطت حياتها من خطاب فني صامت إلى ناطق بآهات إنسانية ،إكفهرت معالم سلامها قسرا بسماء سوريا الجريحة ، فتحول الجلمود الأقرع الأوغاريتي التاريخ إلى بركان مستشيطة حصاته ،ليرمق العالم بسحر فسيفسائه وضنك عيشه وحنينه إلى سني السلام .

فأرض الشام قد أتخمت من دماء الشهداء ونواح الثكالى قد أصم الداني والقاصي والحرب الشوساء قد عمقت أخاديد التشرد والفقر القاسي،فصرخ الحجر صرخة بعث إيذانا بالنشور،عسى المسبتين على كراسيهم الواهية يعلمون أن ساستهم تبور . 

الفنان  السوري العالمي "نزار علي بدر"

وعن قدسية رسالته صرح النحات العالمي بدر " أن أحجار الصافون لامست ضمير كل إنسان لم يخلع ثوب إنسانيته،"رسالتي المحبة ؛أعظم قاعدة وضعت للبشرية لتكسر   صلابة الحجر". وتبقى الأماني معلقة بجبل الصافون ،فكل حصية  تشهد على ألم ،عن دمعة شيعها وريث الأوغاريت ،عن أخاديد شيخوخة مبكرة بخد لوحة عذراء حلمت يوما بانبلاج شمس السلام بسمائها .

عن ZAHRATACHARK

شاهد أيضاً

زهرة الشرق تهنئ الأمة الإسلامية ببزوغ شمس عيد الفطر السعيد

زهرة الشرق  بمناسبة إطلالة عيد الفطر السعيد ،يسر إدارة زهرة الشرق أن تزف لقرائها ومتتبعيها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *