الرئيسية / إليك آدم / علم نفسك تقدير الذات

علم نفسك تقدير الذات

د. فهد بن سعود العنزي

يحتاج النجاح في الحياة إلى تقدير كل واحد منا قيمة ذاته

تقول د‏.‏ نانسي ويلوت استاذ علم النفس بجامعة كولومبيا :

إن صورتنا عن أنفسنا تسهم بشكل فعال في نجاحنا‏‏ لأن أي خلل يحدث في

هذه الصورة يدفعنا لسوء تقدير امكاناتنا ومستقبلنا وطموحاتنا مما يعرقل قدرتنا علي تحقيق الأفضل‏

لذا تقدم لك د. نانسي
بعض النصائح التي تساعدك على تحقيق التقدير لذاتك : 

– لا تعقد المقارنات بينك وبين الآخرين
لأن المقارنات كثيراً ما تكون مضللة ، وقد تؤدي إلى الشعور بالإحباط وشل القدرة‏ 
‏ 

– اقنع ذاتك بتميزها‏‏ 
فكل انسان يتمتع بشئ يميزه عن غيره ويكون مصدراً لإعجاب الآخرين‏ وأداة لتحقيق أهدافه الخاصة والعامة ، والإقتناع التام بهذا هو أول مقومات النجاح‏ ، والمطلوب اذن اكتشاف هذه الصفات والتمسك بها‏.‏

– تقدير كل الصفات الخاصة والعيوب البسيطة
أيضاً مثل شكل الأنف أو حجم الجسم أو نوع الشعر لأن التفكير بين الكثير فيها يمكن أن يصيب بالإحباط ، والأفضل ان يحب كل رجل نفسه ويقدر ما يمتلكه من صفات‏. ‏

– ركز على ابراز معالم التميز الخاصة‏‏ بك
فهذا كفيل بأن يمنحك شعوراً بالثقة ويخرجك من دائرة الإحباط‏ 
‏ 
– تمسك بقراراتك 
وكن صارما في تحديد أهدافك وقراراتك فذلك يدعم قدرتك اللاحقة على القبول والرفض ويكسبك احترام الذات‏ 
‏ 
– لا تكبت انفعالاتك 
فالتعبير عن الإنفعالات الإيجابية والسلبية يكسبك قدرة على المواجهة وهو أمر مدعم للشخصية وللثقة بالنفس‏.‏ كما أن كبت المشاعر خاصة السلبية يتسبب في الإحساس بالتعاسة‏ 
‏ 
– لا تلوم نفسك 
‏ فأحياناً لا تسير الأمور كما نتمنى‏ فلا تلم نفسك على ذلك‏ لأن كل انسان معرض للخطأ في تقدير المواقف فتعلم من أخطائك واكتفي بالإعتذار عنها دون تعذيب نفسك‏.‏ 
– لاتترك نفسك فريسة للشعور بالأسي على ذاتك 
فالأشخاص الذين يهتمون بالنجاح في حياتهم لا يضيعون وقتهم في الاشيء‏.‏ 
– تعلم الإستقلال التام‏ 
فالإستقلال في الإنجاز يكسب الشخصية القوة‏.‏

– تحلي بالابتسامة الدائمة 
إذ ترتبط القدرة على التغلب على الصعاب بقدرتك على الإبتسام الذي يدعم الإستجابات الجيدة‏.‏

وأخيراً حاول ان تعلم أطفالك هذه الخصال منذ الصغر حتى ينشأوا معتزين بأنفسهم ومقدرين لذواتهم ناجحين في حياتهم‏.‏

عن ZAHRATACHARK

شاهد أيضاً

سر السعادة والنجاح.. أن تكون نفسك

سناء ثابت هل تشعر أحياناً بأنك راضٍ عما تفعله؟ هل تشعر بأنّ الكثير من تصرفاتك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *