الرئيسية / أصداء خارج الحدود / الروائية جوخة الحارثي تضيء سماوات عمان بسيدات القمر

الروائية جوخة الحارثي تضيء سماوات عمان بسيدات القمر

بقلم : صونية السعيدي

ظفرت الروائية العمانية جوخة الحارثي ، بجائزة "أنترناشيونال مان بوكر" البريطانية المرموقة، عن روايتها سيدات القمر ، بتفوقها على  خمس منافسين ضمتهم القائمة القصيرة من فرنسا وألمانيا وبولندا وكولومبيا وتشيلي.

وتفوقت الدكتورة الحارثي ،على 5 منافسين ضمتهم القائمة القصيرة للجائزة، من فرنسا وألمانيا وبولندا وكولومبيا وتشيلي.

 وقالت الحارثي ، المتوجة بوسام الاستحقاق للثقافة والعلوم والفنون والآداب من الدرجة الثانية من قبل السلطان قابوس ، إن مخاض ولادة روايتها ،يعزى إلى شعورها بالحنين إلى الوطن، لذلك انغمست فى الكتابة عن حياة الناس فى عمان.


 واعتبرت الحارثي، المؤلفة الأولى من الخليج العربى الحاصلة على  جائزة مان بوكر الدولية، أن  الفوز بالجائزة ،يشكل  فرصة لقراءة الأدب العمانى وتقديره من قبل جمهور أوسع.

وعن حيثيات  قرار لجنة تحكيم الجائزة ،أدلت موضحة : إن الرواية كانت "نظرة ثاقبة خيالية وغنية وشاعرية في مجتمع يمر بمرحلة انتقالية".

وتدور أحداث الرواية في قرية "العوافي" في سلطنة عمان، حيث تواجه ثلاث شقيقات : مايا وأسماء وخولة ،الأعراف والقيم على مسطبة تغيرات المجتمع العماني .

وقال المحكمون في بيان لهم ،"إن الرواية منظمة ومبنية بأناقة، تحكي فترة زمنية في عمان  وهي تتخبط بين مطرقة التقاليد والمجتمع الذكوري و المشاعر الإنسانية .

ووصفت صحيفة الغارديان، الرواية بأنها تقدم "لمحة عن ثقافة غير معروفة نسبيا في الغرب".

  وأشارت صحيفة ذي ناشيونال ،  إلى "ظهور موهبة أدبية كبرى". ،واصفة إياها  ب"إنجاز قوي ومنسوجة بحرفية وبها خيال عميق".

وذكرت رئيسة لجنة التحكيم بيتاني هيوز، إن الرواية أظهرت "فنا حساسا وجوانب مقلقة من تاريخنا المشترك".

وأضافت أن "الأسلوب يقاوم بمهارة العبارات المبتذلة عن العرق والعبودية والجنس".

وكتبت الممثلة والقاصة الإماراتية ، أسماء الشامسي في تدوينة لها في تويتر :"بعد هذه الرواية،كل سكّة منسية في عُمان،كل حارة مطمورة بالطين، كل الهواجس والحكايات بحلوها ومرها ستُعرَف، نجاح هذه الرواية يعني أن محليّتنا اتصلت إنسانيا بالعالم ".

عن ZAHRATACHARK

شاهد أيضاً

«ستموت في العشرين»للمخرج أمجد أبو العلا ،أول فيلم سوداني يحصد جائزة «أسد المستقبل» بمهرجان فينيسيا عربيا

 زهرة الشرق ظفر فيلم «ستموت في العشرين» للمخرج السوداني أمجد أبو العلا، بجائزة «أسد المستقبل»، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *