الرئيسية / رحيق الأدب / كل الكلمات أنت …

كل الكلمات أنت …

 
بمهجة الشاعر المغربي عبدالحق حسيني
 
هذه الغيمات التي في صدري
تحملني من بعيد
كالصقر أنشر أجنحتي،
أهوي من أعلى القمم
ارتمي في بحر من الذكرى،
علني اصطاد كالصقر
لحظة فرح او نغمة
من انغامك التي أهوى…
سيدتي انا الآن
كالطفل في لعبة الأعمى
أجري وراء ابتسامتك
التي نقشتها طلاسيما
في أعماق قلبي المجروح..
كالصقر تسوقني الريح
تلقي بي الى سفح سحيق،
بين الحاضر و الماضي
أبتسم،
دمعي لم يجف بعد
جرحي لم يلتئم بعد،
والناس من حولي 
يلقون الي بورود الكون،
لا وردة تنبت مكانك.
سيدتي هذه الكلمات
انحبست في حنجرتي
منذ النظرة الأخيرة،
انت التي ذات يوم
أوقفت دوران القمر
في مخيلتي،
تلك الكلمات تكرر نفسها
تبحث عنك في كل مكان،
في خط الاستواء
في خطوط الطول العرض
ترسم مقامك بين الشهداء،
تكتب إسمك خطأ
فوق رخام رمادي
بين من احب الى الأبد…
 
 

عن ZAHRATACHARK

شاهد أيضاً

صـــدمــــات

بقلم : أذ . عبد العالي بنلغازي / الــمـغـــرب  انطلقت صوب المستشفى، والسعادة تنتشر في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *