الرئيسية / أصداء خارج الحدود / بلدية أتربيك البلجيكية تحتضن أول معرض عالمي للفن التشكيلي حول قضايا التغير المناخي

بلدية أتربيك البلجيكية تحتضن أول معرض عالمي للفن التشكيلي حول قضايا التغير المناخي

 

بقلم : أذ. محمود علام – الإمارات 

تستضيف العاصمة البلجيكية بروكسل ،يوم ألخميس المقبل السادس من شهر فبراير الجاري ،اول معرض للفن التشكيلي، يسعى المشاركون فيه إلى إلقاء الضوء على مشكلة الاحتباس الحراري وتأثيراتها على البيئة ، وعلى التغير المناخي الذي يواجهه العالم منذ بداية القرن الحادي والعشرين والذي تفاقم في السنوات الاخيرة.

ويقام المعرض في قاعة بلدية أتربيك؛ بالحي الذي يضم مباني الاتحاد والبرلمان الاوروبي في بروكسل، تحت رعاية كوليت فوتو النائبة المحلية عن الثقافة والرياضة في مجلس الحي، وبحضور شخصيات برلمانية بلجيكية وفنانين من دول الاتحاد الأوروبي ومختلف أقطار العالم،  حيث يتم عرض ٤٠ لوحة تلقتها اللجنة المنظمة للمعرض، والتي يرأسها الفنان التشكيلي العالمي  البلجيكي،المصري الأصل * لطفي أبو سرية* رئيس جمعية" فنانون بلا حدود" والمقيم ببروكسل منذ عام ١٩٧١ ،والذي يشغل منصب رئاسة  مكتب بلجيكا في اتحاد الكتاب والمثقفين العرب .

وحول تنظيمه للمعرض الأول من نوعه في بلجيكا وفي قارة أوروبا قال أبو سرية : إن الثقافة البصرية وفي مقدمتها النتاجات التشكيلية، تعد من أهم المؤثرات الذهنية في عصر تحتل فيه الصورة مكانة متقدمة بين عناصر التأثير ومن قدرتها على تحقيق اهداف التنوير بالقضايا التي تهم البشرية اجتماعيا وبيئيا وفكريا .

وأضاف أبو سرية : المعرض يضم مشاركين من.مصر ، بلجيكا ،السويد ، الإمارات، الباكستان ، الدنمرك ، العراق ، أمريكا ، سلوفاكيا ، الجزائر ، تشيكوسلوفاكيا ، المغرب ،المانيا ، البرازيل ، يعرضون رؤيتهم الشخصية عن هذه الظاهرة بلوحة لكل فنان تجسد رؤيته الفنية حول المشكلة البيئية التي تهدد مستقبل البشرية.

وعن ميلاد  جمعية "فنانون بلا حدود " ؛ الجهة المنظمة للمعرض العالمي ،أبرز أبوسرية : لقد تأسست الجمعية منذ ١٥ عام لتضم فنانين من أصول ودول وثقافات مختلفة لتؤديرسالتها في استخدام القوى الناعمة في نقل الوان الحضارات، بمعارض مشتركة وتنمية حاسة التذوق الفني وتعزيز الحس الانساتي في العصر الحالي ،الذي يتسم بالخشونة والجفاف ،رأينا أنه واجب ملح للمشاركة بأدواتنا كي نعبر بها بلهجة فنية مؤثرة ،وهو ما دفعنا إلى تنظيم هذا المعرض العالمي ، ليكون صرخة صامتة تكتسي بالألوان التي تعبر عن رؤية الفن لظاهرة الاحتباس الحراري التي تهدد البيئة وتنال من أمن وسلامة واستقرار البشرية.

عن ZAHRATACHARK

شاهد أيضاً

الإيسيسكو : تعلن عن جائزتها الجديدة “بيان” للإلقاء التعبيري باللغة العربية

زهرةالشرق- وكالات الرباط – أعلنت منظمة العالم اإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) عن إطلاق جائزتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *