الرئيسية / إصدارات / صدور “رسائل إلى قمر.. شظايا سيرة” للأسير حسام شاهين

صدور “رسائل إلى قمر.. شظايا سيرة” للأسير حسام شاهين

زهرة الشرق

صدر حديثًا عن دار الشروق للنشر والتوزيع في عمان، ورام الله، للأسير المقدسي، حسام شاهين، من داخل سجون الاحتلال، نص سردي بعنوان "رسائل إلى قمر- شظايا سيرة"،عبارة عن مجموعة رسائل كتبها الأسير من داخل زنزانته إلى الطفلة قمر، ابنة صديقه الذي اعتقل في منزله في عام 2004، وأصدرت وقتها محكمة الاحتلال حكمًا بالسجن لمدة 27 عامًا على شاهين.

يوجه شاهين رسالة على غلاف الكتاب الأمامي إلى الطفلة قمر، يقول فيها: "حبيبتي قمر… إليك، ولكل أبناء جيلك، بعضًا مما علمتني الحياة، شظايا تجربة… شظايا سيرة. أضعها بين يديك، خذي منها ما يحلو لك، واتركي الباقي لمن يريد".

ويرى شاهين أن الأطفال سيجدون ضالتهم المنشودة ومرشدهم الأمين في هذه الرسائل الصادقة الطالعة من ظلام السجن الإسرائيلي؛ الذي مهما اشتدت ظلمته، فهو غير قادر على ثني إرادة الأسرى الشجعان المحبين لوطنهم، الباذلين من أجله المهج والأرواح وأحلى سنوات العمر.

وكتب القاص الفلسطيني، محمود شقير، مقدمة ذكر فيها أن هذا الكتاب: "يزخر بنماذج بشرية عديدة متميزة لنساء ورجال، وبتأملات فكرية عميقة.. ويعي المؤلف أن ما يكتبه لطفلة هو أكبر من وعيها، لكنّ نظره مشدود نحو المستقبل".

ويلفت شقير إلى أن العنوان والإهداء يشيران إلى أننا نقف أمام نصّ يعلي من شأن المرأة، ويقدرها حق قدرها، ويرفض في الوقت نفسه النزعة الذكورية السائدة في مجتمعنا، المتسلطة على المرأة، والمنكرة لحقوقها، ويتبدّى ذلك في العنوان: رسائل إلى قمر؛ وفي الإهداء الموجّه إلى ثلاث نساء: الأم الحبيبة آمنة، والطفلة الحبيبة قمر، والشقيقة الحبيبة نسيم، ويتبدّى في الإشادة بعدد من النساء الماجدات؛ فلسطينيات وأجنبيات، لكي تقتدي بهنّ قمر، وتترسّم خطاهنّ على طريق التميّز والإنجاز.

ويؤكد شقير أن هذا النص هو وليد تجربة الكاتب في الحياة، وفي معمعة النضال الوطني، قبل اعتقاله، وأثناء وجوده في غير سجن من سجون الاحتلال؛ التي مضى عليه فيها حتى الآن سبع عشرة سنة، وهو نتاج لبعض تفاصيل الحياة اليومية داخل السجن، وأثناء التنقل من سجن إلى آخر، وما يعانيه الأسير جرّاء ذلك من قسوة ومعاناة.

ويتحدث شقير عن تداخل الأجناس الأدبية في هذا النص، لكنّه يبقى برأيه أقرب إلى السيرة الشخصية منه إلى أي جنس أدبي آخر، ولا يضيره، بل يغنيه، تضافر أجناس أدبية أخرى معه؛ ليتشكل من مجموع هذه الأجناس كتاب متنوّع قادر على إغناء الذائقة الجمالية للقراء، وعلى إمتاعهم في الوقت نفسه، وإثراء معارفهم بشتى الأفكار الواردة في هذا الكتاب.

يذكر أنّ الأسير المقدسي حسام شاهين المعتقل في "سجن نفحة الصحراوي"،  من مواليد مدينة القدس في عام 1972، ونال من جامعة القدس درجة الماجستير في "الدراسات الإقليمية/ مساق الدراسات الإسرائيلية"، ودرجة البكالوريوس في العلوم السياسية، وشغل قبل اعتقاله رئاسة منظمة الشبيبة الفتحاوية في مدينة القدس، واعتقل عدة مرات وهو على مقاعد الدراسة. وحصل الأسير على الجائزة الأولى في الأدب في عام 2009، عندما كانت "القدس عاصمة الثقافة العربية"، وتم اختياره شخصية القدس الثقافية، لمنشوراته الفكرية في الأدب والسياسة، عبر العديد من المقالات والدراسات التحليلية، وفي مجال الأدب صدرت له رواية "زغرودة الفنجان"، عام 2015.

 

 

عن ZAHRATACHARK

شاهد أيضاً

صدور كتاب “الدّواني والغواني” للأديبة الأردنية سناء الشعلان عن دار أمواج للنشر والتوزيع

  زهرة الشرق     صدر للأديبة د. سناء الشعلان، عن دار أمواج للنّشر والتّوزيع، كتاب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *